INFINITI Lebanon - RYMCO

أسس الإخوة رسامني في العام 1934 "شركة رسامني يونس للسيارات" في الأصل للتعامل مع الترويج عامة في جمهورية ليبيريا. وكانت الأسرة حينها تملك وتدير عدداً كبيراً من الأعمال التي تتضمن تمثيلاً لعلامات تجارية في عالم صناعة السيارات مثل كرايسلر وفورد وهوندا، بالإضافة إلى علامة شامبو "بالموليف"، ومعجون الأسنان "كولغيت" وغيرها من الماركات.

 

وفي العام 1957، تابع الإخوة رسامني خطة توسيع أعمالهم فافتتحوا أولى صالات عرض السيارات ومعها مكاتب العمليات تحت مظلة شركة رسامني يونس للسيارات (RYMCO) في بيروت، حيث استهلوا تسيير عملياتهم بصفتهم الوكلاء الحصريون لسيارات أولدزموبيل وجي إم سي.

 

في العام 1964، وفي مبادرة استراتيجية لتنمية الشركة، بدأت ريمكو (RYMCO) ببناء صالات عرض خاصة بها مع مكاتب عمليات ومنشآت لخدمة ما بعد البيع في منطقة الشياح، مضيفة إلى مجموعتها العلامة التجارية الأسترالية- هولدن.

 

وبعد ثلاث سنوات، أطلقت شركة ريمكو (RYMCO) أول سيارة "داتسون" في السوق اللبنانية، مسجّلة بذلك نقطة تحوّل رئيسية في ملف الشركة. إلاّ أن الحرب اللبنانية قضت على صالة الشياح وأجبرت الشركة على الانتقال إلى دير قوبل في البداية ثم إلى الشويفات، حيث تم إنشاء صالة عرض ومركز الخدمة لتلبية احتياجات العملاء.

 

في العام 1985 اضطرت شركة ريمكو (RYMCO) إلى تبديل مقرها مرة أخرى بعد الاجتياح الإسرائيلي، فانتقلت من الشويفات في شارع الحمراء، ثم إلى "جل باهر" الذي أصبح فيما بعد فرعاً رسمياً للشركة. وبعد وقف إطلاق النار في العام 1991، أعادت الشركة إطلاق عملياتها من منطقة الشياح حيث استعادت صالات العرض ومنشآت خدمة ما بعد البيع ومكاتب الشركة نشاطها الكامل. وبحلول العام 1992، شاركت ريمكو في أول معرض للسيارات أقيم في لبنان من خلال إطلاق سيارات نيسان و"جي إم سي" بكل فخر.

 

 

 

بعد 41 عاماً من العمل ضمن إطار مؤسسات القطاع الخاص، عرضت الشركة للاكتتاب العام سنة 1998 لتصبح أول شركة سيارات مدرجة على قائمة بورصة بيروت والوحيدة. في العام 2003، تم ترميم صالات العرض في الشياح حيث أعيد إطلاقها بحضور الرئيس التنفيذي لشركة نيسان- كارلوس غصن. ثم في العام 2004، افتتحت شركة ريمكو (RYMCO) أول بوتيك لها في وسط بيروت مخصصة لسيارة "إنفينيتي" مسجّلة بذلك افتتاح أول منشأة منفصلة لإنفينيتي خارج أمريكا الشمالية. في العام التالي، حاز عبدو سويدان المعيّن حديثاً العضو المنتدب لشركة ريمكو (RYMCO)، جائزة الرئيس للعام 2005 من كارلوس غصن، الرئيس التنفيذي لشركة نيسان.

 

وكان العام 2006 عاماً قياسياً بالنسبة لشركة ريمكو (RYMCO)، حيث تصدّرت الأسواق اللبنانية محافظة على المرتبة الأولى محققة للسنة السابعة على التوالي نمواً مطّرداً.

 

وفي العام 2007، حققت الشركة نمواً بنسبة 74 ٪ مقارنة مع الفترة نفسها من العام 2006 مسيطرة على شريحة كبيرة من السوق اللبنانية بلغت 21.3 ٪ ومحافظة على المرتبة الأولى.

 

كما سجّل العام 2008 أيضاً أرقاماً قياسية أخرى، حيث أصبحت ريمكو الشركة الأسرع نمواً في لبنان في فئة شركات وكالات السيارات بمعدل نمو لأعمالها بلغ 85.7 ٪، حيث باعت 7932 سيارة في العام 2008 مقارنة مع 4273 سيارة في العام 2007. وهي أرقام مبيعات لم تتمكّن شركة أخرى في لبنان من تحقيقها تاريخياً.